الأحداث عِظات وعِبر

Posted: فبراير 4, 2011 in زفرات مهموم

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم , وبعد ,
فإن الناظر إلى الأحوال بعد اقتراب الاستقرار في البلاد وبعد جني بعض الثمار يجد أموراً مفرجة ظهرت فى الأزمة لم يتوقع الإنسان ظهورها ويجد أموراً مخجلة سيئة لم يتوقع أن تصدر من أنُاس لم يصدر منهم مثل هذه الأفعال من قبل .
أما عن المُفرح فهو كثير جدا بفضل الله , منه تكاتف الناس وحفاظهم على بعض حتى كل من ظن الناس منهم أنهم أول المخربين كانوا ولله الحمد أول الحماة للممتلكات والأعراض حتى دور العبادة بفضل الله حتى الكنائس كانت في حماية المسلمين ملتزمين وغير ملتزمين , وهذا لا شك ثمرة سنين من الدعوة وسنين من تربية الأجيال على دين الله عز وجل , وهذا بفضل الله أقصد الشهامة والرجولة موجودة فى طباع كثير من الشعوب العربية المسلمة ولكنها واضحة أشد ما يكون في مصر المسلمة ولله الحمد والمنة.
ومن المفرح أيضاً , عطف الناس على بعض و الشعور بالمساواة بين الناس حتى أنى وجدت فى شدة نقص الخبز فى الأماكن الشعبية وجدت بفضل الله أخ دخل المخبز وسأل صاحب المخبز بكم تبيع الخبز يومياً فقال له بكذا فأخرج الرجل المبلغ كاملاً وظل المخبز يُخرج الخبز للناس بالمجال طوال ثلاثة أيام ورأيت أخوة قاموا بشراء الخضروات بسعر الجملة ووقفوا يبيعونها بلا ربح حتى لا يتأثر الناس بأفعال بعض التجار ورأيت أيضاً أخوة يجمعون القمامات فى عربات نقل ويذهبون فى ظل منع التجوال فى الشوارع يذهبون معرضين انفسهم للخطر لكي ينظفوا شوارعهم ويلقوا بالقمامة فى أماكن تجميع القمامات واعجب من ذلك رأيت المساجين الهاربين يحمون الأهالي فواالله بجوارنا رجل من أشر الناس فهو مسجل خطر وكل مصري يعرف معنى هذه الكلمة ومع ذلك كان فى مقدمة الحماة للبيوت والأعراض والاموال , فلله الحمد والمنة وأعلم يقيناً أن مصر كلها على هذا الحال فقد أخبرني كثير من الاخوة بمشاهد هى أروع من هذا بكثير ولكن لم اقصص عليكم إلا ما رأيته بعينه فلله الحمد والمنة .
وأما عن الأشياء المحزنة فعلى مقدمتها سيل من التهم يلقيه بعض الإعلاميين على من يريد تحكيم شرع الله حتى أنى رأيت الخوف فى عيون بعض الناس من تحكيم شرع الله ولا حول ولا قوة إلا بالله , ولا أخفي عليكم أن هذا كان متوقعاً فى ظل الجهل المنتشر بين الناس وفي ظل تكميم الأفواه الذي يعيشه المتسننون بسنة النبي صلى الله عليه وسلم فى مصر على مر العصور.
وأما ما هو غير متوقع فهو عدم النظر إلى ما حدث من منظور إسلامي نقي ولكن الكل يحلل ويتكلم بلسان الساسة ولا حول ولا قوة إلا بالله , والذي يجعل الأمر شديد المرارة أن الذي يتكلم بهذا اللسان هو كثير من الملتزمين بسنة النبي صلى الله عليه وسلم ولا حول ولا قوة إلا بالله ,فلم نسمع رجلاً إلا من رحم الله يوضح للناس أنه ما نزل بلاء إلا بذنب وما رفع إلا بتوبة ولم نسمع أحداً يتلوا قول الله عز وجل ” وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ” .
انا اتكلم عن المظهر العام واعلم علم اليقين أن من مشايخنا من تكلم بهذا ولكن كلامي موجه لكثيررررررر من الأخوة كنا نظن فيه وضوح المنهج والتجرد لله ولا حول ولا قوة إلا بالله .
ولا أخفي عليكم أنني بدأت اكتب هذه الكلمات ولم أكن أنوي هذا الكلام ولكن كنت أريد أن أتكلم عن قول الله جل وعلا :وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُون” 55 سورة النور
وهى آيه غاية فى الوضوح فلله الحمد والمنة
وقال سبحانه ” إِنَّ اللَّهَ لَا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ وَإِذَا أَرَادَ اللَّهُ بِقَوْمٍ سُوءًا فَلَا مَرَدَّ لَهُ وَمَا لَهُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَالٍ ” سورة الرعد
وقد قال سبحانه ” ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ (41) قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلُ كَانَ أَكْثَرُهُمْ مُشْرِكِينَ (42) فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ الْقَيِّمِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَا مَرَدَّ لَهُ مِنَ اللَّهِ يَوْمَئِذٍ يَصَّدَّعُونَ (43) مَنْ كَفَرَ فَعَلَيْهِ كُفْرُهُ وَمَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِأَنْفُسِهِمْ يَمْهَدُونَ (44) لِيَجْزِيَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ (45)” سورة الروم
كل هذه الآيات والناس تخالف المنهج الرباني للتمكين ولم تكتف بالمخالفة ولكن تستعجل التمكين والنصر وتريد العدل والعزة !!!!
فقل لي بربك من أين يأتي النصر ؟!!
وكيف يأتي التمكين ؟! بل ولماذا يُمكن الله لك ؟!!!!
هل قدمت ما يحب على ما تحبه أنت ؟
هل انتهيت عما نهاك عنه ولو كنت له محبا ؟
هل قدمت شيئاً لله أصلاًَ ؟
استمع إلى هذا الحديث “عن خباب – رضي الله عنه – قال : ‘ شكونا إلى رسول الله وهو مضطجع في برد له في ظل الكعبة فقلنا : ألا تدعو الله لنا ، ألا تستنصر الله لنا ، فجلس مُحّمر وجهه ، ثم قال : والله إن من كان قبلكم ليؤخذ الرجل فيشق باثنتين ما يصرفه عن دينه شيء / أو يمشط بأمشاط الحديد ما بين عصب ولحم ، ما يصرفه عن دينه شيء ، وليتمن الله هذا الأمر حتى يسير الراكب منكم من صنعاء إلى حضر موت لا بخشى إلا الله والذئب على غنمه ولكنكم قوم تعجلون ‘ هذا حديث صحيح ، رواه البخاري
فلماذا نتعجل نحن الثمار الطيبة قبل أن نبذر البذر أصلاًَ ؟!!
لماذا نريد أن نحصد مالم نبدأ فى زراعته ؟
ولا أريد أن أُكثر عليكم بارك الله فيكم
فعلينا أن نعود إلى الله أولا ونتبع نبيه صلى الله عليه وسلم ولا نخالف منهجه ثم نصبر على الأذى الذى ينزل على أى مسلم متبع لنبيه , فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « بَدَأَ الإِسْلاَمُ غَرِيبًا وَسَيَعُودُ كَمَا بَدَأَ غَرِيبًا فَطُوبَى لِلْغُرَبَاءِ » .
فستجد إنكاراً من الناس لك لأنك تتبع رسول الله صلى الله عليه وسلم فى زمان يُكذب فيه الصادق ويصدق فيه الكاذب , فى زمان ينطق فيه الروبيضة فاصبر واحتسب , لعل أولادنا يرون الخلافة مرة أخرى
وأنُهي كلامي بآية من كتاب الله جل وعلا , يقول الله “أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ مَسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ (214) ” البقرة
أبو معاذ بن حسين
غفر الله له ولوالديه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s